Monday, 8 February 2010

صمت الكلمات

للكلمات معان

وللأحرف أصوات

اجتمعت الأصوات في كلمة

أو في كلمتين أو أكثر

أو أقل

في جملة

أو جمل

نقولها

نسمعها

تبقى في آذاننا

تمر الأيام

والليالي

والأصوات في الآذان

بنفس المعاني أحيانا

وأحيانا بمعان أخرى

وأيام وليال

ولحظات

وأصوات الكلمات تختفي

شيئا فشيئا

حتى

لاتسمع غير صمتها

أهي في آذاننا؟

لا بل هي في أحاسيسنا

صمت يعيش

بالمعنى الحقيقي

للكلمات

قد نستطيع

أن نغير أصوات الكلمات في آذاننا

ولكن لانستطيع

أن نغير صمتها في أحاسيسنا

سمعنا أصوات الكلمات

في آذاننا

فما فهمناها

حتى ظننا

أننا فهمناها

ولكن لما

اختفت في أذهاننا

عاد صمتها

في أحاسيسنا

يعلمنا إياها

يعلمنا معانيها

لي بسمة من هذا الصمت

بعنوان جديد

أحب هذه البسمة

وأحب صمت الكلمات

فبعد البسمة

للعين تذرف دمعة

في هذه الدمعة

كتبت المعاني

حينها

أعرف احساسي

في صمت كل كلمة

عندما تختفي أصوات الكلمات

ولا يبقى إلا صمتها

عندها تتجلى معانيها.

No comments: